الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كيف تتذوق أغنية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
noon
مشرف عام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 608
تاريخ التسجيل : 02/11/2007

مُساهمةموضوع: كيف تتذوق أغنية   3/12/2007, 1:08 pm

لمّا عَ الباب..................... فيروز
............................................................
لما ع الباب يا حبيبي نتودّع
بيكون الضوء بعدو شي عم يطلع
أوئف طلّع فيك ما بئدر احكيك
وبخاف تودعني وتفل وما ترجع
*****
بسكر بابي بشوفك ما شي ع الطريء
بفكر انزل اركض خلفك ع الطريء
وتشتي علي ما تشوفك عيني
وانا اركض وراءك مدلك إيدي
واندهلك نطرني حبيبي وما تسمع
***
ما رح ترجع بعرف انن غيروك
ياحبيبي وعذبوني وعذبوك
سهروا عينينا وفرقوا إيدينا
صرنا كتير نخاف اذا نحنا تلاقينا
ما بنتلائا إلا وئت اللي بنتودع

***************
أمتع شيء في الأغنية أن نعرف كيف نقرأها، ونعيشها، ونتمثل واقعها، فمتى كانت قريبة من حكاياتنا، استطعنا الاقتراب منها أكثر، ومتى كانت تحمل في موسيقاها وكلماتها معانٍ عظيمة ورؤية جميلة استطعنا الغوص في أعماق مفرداتها.
ليس المهم أن نسمع الأغنية، لكن الأهم أن نعي ونعرف كيف نترجمها للغتنا العادية، وننسج منها قصة، تلائم مقاسها.
اخترت لكم أغنية فيروز هذه لما فيها من سلاسة تعبير، ورؤية حزينة لحالة عشق، كثيراً ما تمر على العاشقين. فأرجو التأمل فيها والقياس على منوالها ومساعدتي في تقديم مجموعة دراسات لأغان قادمة.
.................... نون .............................

إنها قصة عشق مغسولة بدمع العاشقين، مرتدية ثوب الحداد، في هذه الأغنية، وبعد ليل من السهر والحديث وممارسة الشغف والعشق، وأحاديث الهيام، ومع اقتراب ولادة الفجر، يقف كلا العاشقين ليودع كل منهما الآخر. فكيف يكون الوداع!!؟ وكيف يكون الموقف!!؟ لم يبق من أحاديث الغرام شيئاً إلا وتكلموا به، قضوا سهرة عارمة، وسكون الليل الذي كان يكتم أسرار تلك القصة. لكن الفجر قريب، إنه وراء الباب، ينتظر أن ينهي العاشقان حديثهما، ولكن هيهات أن ينتهي، وهيهات للكلام أن ينفد.
مع قدوم ذاك الشفق الفاضح والذي يشبه شفاه الحبيبة، يعيش العاشقان مع قدومه حالة قلق، فقد أصبحت الرؤية واضحة، ولعل النهار قد يفضح سريهما، إذا عليهما الرحيل والوداع قبل أن ينكشف أمرهما. كيف يودعا بعضهما وهما لم يتكلما شيئاً، لقد أحسا أنهما في تلك الليلة لم يمضيا أكثر من بضع دقائق، يا الله ما أقصر تلك الوقت عندما يلتقي به العاشقان، وما أطوله عند الفراق.
حالة قلق في تلك اللحظة يعيشها العاشقان، يقفان على الباب، لحظات ويودع كل منهما الآخر، ولكن ما في داخلهما لايريد ذلك، تقف العاشقة عاجزة عن الكلام، ماذا تقول وعاشقها سيغادر المكان، لحظات وكل شيء مقفر، هناك شعور في داخلها مفاده أنه من المحتمل أن يكون لقاءهما الأخير، تخاف من وداعه، ومما يزيد خوفها، احتمال عدم عودة حبيبها.
ينتهي المقطع الأول من المأساة لتبدأ مأساة ما بعد الوداع، يودع كل منهما الآخر، تغلق العاشقة بابها، فتنتابها رزمة من الأحلام والتصورات، وربما نوع من هلوسة العشق، تتراءى صورة عاشقها وهو مغادر بيتها، وتفكر بلحاقه، تجري وراءه. لكن شتاء الحلم يقطع بينها وبين رؤية حبيبها، وعند هذا الانقطاع تمارس العاشقة مدّ اليدين لعلها تلتقط أصابع حبيبها فتنقذه وترجعه إلى أحضانها، وعندما تيأس من تلك المحاولة، تطلب منه الانتظار كي يأخذها معه، فهي لم تعد تحتمل فراقه ولو ثوان. لكن مأساة العاشقة كانت في أن حبيبها كان قد سبقها كثيراً فلم يعد يسمع صوت عاشقته.
في المقطع الثالث تصحو العاشقة من حلمها، كل هذه التداعيات حصلت في لحظات بسيطة جداً، حصلت في لحظة إغلاقها للباب وعودتها للداخل، ومن صميم الصحوة تكتشف العاشقة عدم عودة حبيبها، وتكتشف أنه قد تم تحويل تياره وتغيير مجراه، لقد زاد ذلك من عذاب الأثنين، وخلق نوعاً من القلق الأرق والسهاد في دنيا الحبيبين، لقد زرعوا الفرقة بيننا، وباعدوا بين قلبينا، حتى تملكنا الخوف إذا فكرنا باللقاء، وإن صدف وتلاقينا فما أقصره من لقاء، فلا نحس إلا وكل منا يودع الآخر. وآه من تلك اللحظات القاتلة.
***********
......................................................................... مع تحيات noon
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الراحل
عضو فعال
عضو فعال
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 93
تاريخ التسجيل : 10/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: كيف تتذوق أغنية   3/12/2007, 1:26 pm

اخي نون ان الابداع صفتك والفن موهبتك

لقد اضفت الى هذه الاغنية معنا جديدا جميلا قد نكون غفلا عنه

اخي نون ليتنا نستطيع ان نقرأ كما تقرأ وان نحلل كما تحلل اكيد سنستمتع اكثر

لا املك شيء اقوله الا انك مبدع دائما ودائما صاحب كل جديد قراءة رائعة

فانت الشاعر كيف لا تقرأ بهذا الحس وبهذه الشفافية

لقد اثرت في الفضول لسماع الاغنية فاحسست اني اسمعها لاول مرة شكرا اخي نون دمت بخير ودام لنا ابداعك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وسن
عضو ممتاز
عضو ممتاز


انثى
عدد الرسائل : 171
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 01/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: كيف تتذوق أغنية   4/12/2007, 1:44 pm

كثير من الاغنيات تبقى في الوجدان

وعندما اسمعها تعيد لمشاعري احاسيس كثيره

تاخذني بعيدا حيث احب ان اكون وقد تنسيني كل الهموم

الجميل ان نعرف كيف
نختار وقت الاستماع

والاجمل ان نرحل ونسافر في
انفاس تلك الاغنيات

كل الخير نون

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ*

وسن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مسألة مبدأ
عضو جديد
عضو جديد
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 24
تاريخ التسجيل : 18/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: كيف تتذوق أغنية   5/12/2007, 1:48 am

حبيبييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي
الكلمات اهم ما نتذوق
والحن اجمل ما نشعر فيه بالطعم او التذوق
كما قلت........ Razz Razz Razz Razz
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كيف تتذوق أغنية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الأجنحة الحرة :: الجناح الفني :: الموسيقا والأغاني-
انتقل الى: