الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 النقائض الرئيسية في هذا العالم الثنوي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
General
مشرف جناح
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 253
العمر : 36
المكان : روسيا
المهنة : engineer
تاريخ التسجيل : 29/10/2007

مُساهمةموضوع: النقائض الرئيسية في هذا العالم الثنوي   30/12/2007, 12:15 am

إن وفرة النقائض الرئيسية في أي مجال حيوي يفترض آليا وجود تيار و توتر بين النقيضين , على الرغم من عدم قدرتنا على رؤيته و تحسسه بوضوح كما هي الحال مع الكهرباء , و بفضل وجود الطاقة في النقائض يعيش كوننا و يتطور ., كذلك الإنسان يعيش و يتطور بفضل وجود النقائض في داخله مثل نصفي الكرتين الأيمن و الأيسر ...
إننا نقسم هذا العالم من خلال رؤيتنا له إلى ما هو لنا و ما هو ليس لنا , أي إلى شخصي و غريب , و بمعنى آخر فيه بين الظاهر و الباطن و نطلق على الشيء إحدى التسميتين . و ما نعتبره لنا أو شخصي نتقبله و نرفض كل ما هو غريب و نتجنبه ,
كيف تصبح حياتك إذا أختفى منها كل ما هو لك أو قريب منك ؟
و كيف تصبح حياتك إذا أختفى منها كل ما هو غريب عنك ؟
و كيف تصبح حياتك إذا توقفت عن التمييز بين ما هو قريب و غريب؟
كما أننا نتقن التمييز بين قيمة الأشياء إذ نعتبر بعض الأشياء و المراكز الإجتماعية قيمة و أخرى عادية و كل العالم يقف بتقدير صادر من عقلنا على أعلى و أسفل و جيد و غير جيد أي أنه يتوضع أيضا بصورة عمودية و نحن نمارس التقييم في هذه الحالة أيضا ؟!
كيف نتصرف و كيف نعيش في حال توقفنا عن التمييز بين الأعلى و الأسفل ؟
ماذا سيحل بحياتك و بك إذا فقدت الأشياء قيمتها و أهميتها بالنسبة إليك ؟
يقولون إن غوته قال ذات مرة الرب في صغائر الأمور ) فماذا قصد بذلك ؟
( ترجمة : ريما علاء الدين )
و ريثما يتم تحضير التكملة أترك للأصدقاء وضع بصماتهم مشكورين بمرورهم ....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.youtube.com
mhk1391
عضو جديد
عضو جديد


ذكر
عدد الرسائل : 11
تاريخ التسجيل : 30/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: النقائض الرئيسية في هذا العالم الثنوي   1/1/2008, 10:24 pm

لم استطع وضع بصمتي لأنني مازلت على شاطئ هذا البحر الواسع والعميق ، كلام لأول مرة أقرأه ، غير ان فيه مايشدني بقوة .
مرت بي فترة في العام الماضي عشت هذه الحالة " ربما أسميها روحانية أو صوفية " لاأدري غير أنني شعرت بأنس وسكينة وهدوء وسعادة لم أشعر بها من قبل مع انني كنت في تلك الفترة أعيش في أحلك الظروف و أصعبها ولم يكن يعتريني القلق أو أي مشاعر سلبية ، و الشاهد في كلامي هذا و ماقرأته الآن أنني تركت عادة التقييم لمن حولي وما حولي وكنت أرى عظمة الله في كل شيء تقريبا وكنت أتقبل حتى الألم بسعادة كبيرة والغريب أنني كلما تقبلته أي الألم يفارقني بسرعة ( ربما لأنني لم أعد أفرق بين الألم والمتعة و أعتبر كليهما نعمة من الله عز وجل ) وكان هذا فعلا شعوري بعمق بل أكثر من ذلك بت أعتبر الهم نعمة .
و دامت هذه الحالة لمدة خمسة أو ستة أشهر تقريبا ثم فارقتها أو فارقتني لاأدري .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
General
مشرف جناح
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 253
العمر : 36
المكان : روسيا
المهنة : engineer
تاريخ التسجيل : 29/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: النقائض الرئيسية في هذا العالم الثنوي   1/1/2008, 11:22 pm

فارقتك لقلة الإهتمام فالحياة صعبة يا صديقي لأن الإنسان في معترك الحياة يقود نفسه نحو العقد المزدوجة بحثا عن المال أو الحب أو المادة و مهما حاول الابتعاد عن ذلك يفرض نفسه الطرف الآخر في مفترقات كثيرة و هنا يكمن جمال الكون الثنوي شكرا لك صديق mhk1391
على هذا المرور...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.youtube.com
 
النقائض الرئيسية في هذا العالم الثنوي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الأجنحة الحرة :: جناح الدراسات الفلسفية والنفسية :: الكارما و قوانين الكون الثنوي-
انتقل الى: